اعلن معنا

ردًا على خرابيط ( إغراءأم نزهة جسد .. أ م ماذا )ـ



---------- Forwarded message ----------
From: انا وبس
Date: 2009/3/20
Subject: ردًا على خرابيط ( إغراءأم نزهة جسد .. أ م ماذا )
To: als7af.group@gmail.com




الكلام اللين يغلب الحق البين

 

الإيميل مخفي ياصحاف بارك الله فيك  


 

اطلعت على موضوع الأخت شهد بعنوان ( إغراء أم نزهة جسد .. أم ماذا )

وأرجو أن يصل ردي إلى الأخت شهد وإلى كل من قرأ الموضوع ..

الموضوع يلامس واقع نعيشه وهو ازدياد نسبة الطلاق في المجتمع , وجهل البعض بالمعنى الحقيقي من الزواج .. إلا أن جهل الكاتبة بالمعنى الحقيقققي له جعل الموضوع يتخبط بين السؤال والإحصائيات وأحلام المراهقات , مما أدى إلى طمس الكثير من معالم شريعتنا الإسلامية وأول المعالم معنى الزواج ..

ولعل البعض يسأل ما كلفك العناء لهذا الأمر؟

والجواب : لأن الكاتبة ناقشت مشكلة وختمت المقال الفلسفي المتفكك في فكرة وطرحه بما لا يتفق مع شريعتنا ولا حتى مع عاداتنا وتقاليدنا العربية .

فتلك الذبذبة الفكرية انتجت خرابيط وفلسفة فاشلة نخشى على القارئ من التأثر بها وبالتالي تزيد نسبة الفساد نسبًا   ..

أولا : من أين لك بهذه الإحصائيات !! فكما نعلم أن الحقائق لابد ان تستند إلى دلائل بينة ..

ما دليلك الذي اخرج لنا تلك الحقائق المأساوية

  إن كان نصف زيجاتنا يفشل بعد عام وثلاثة أرباعها لا يكمل الأربعة أعوام فمن أين لنا بهذا الكم الهائل من الأسر !! الذي أدى إلى أزمات سكن ووظائف ومدارس وووو

أم أن كل هذا من الربع المتبقي !! ام أن الأسر تُصنّع وترسل في كراتين كالبيسبي وكل كرتون يحمل اسم عائلة

كرتون حرب

كرتون بني هاشم

كرتون قحطان

كرتون هذيل

وكرتون مهجن

وكل الكراتين حقائق ناتجة عن إحصائية خرجت من بين مخدة ولحاف الكاتبة  

ثانيًا : من حقائقك أننا لا نعرف في بداية الزواج سوى المأذون !! ومن لنا بغيره حتى يتم العقد !!

وبالمناسبة كل الديانات تعتمد على المأذون وإن اختلف المسمى , ونحن نقول حياتنا رهن مأذون!!

والحقيقة أن حياتنا ومماتنا رهن أعمالنا وإتباعنا لشريعة الخالق عز وجل ..والحقيقة أيضًا التي غابت عنك أن من شروط الزواج وجود الشهود وأما كتابة العقد فذاك حفظ لحقوق الزوج والزوجة والأبناء ..فنحن نعيش في عصر القراطيس (قرطس الله مقالك بكرتون صفيح ...)

أم أننا سنفك الرهن بقولنا زوجتك نفسي والعيال يصبحون من قوم البدون!! 

إن  ما ادرجته حول المأذون بداية ونهاية ماهو إلا فلسفة فاشلة لا غاية منها ولا هدف  و حتى نهاية الزواج لا تقتصر على المأذون بل بالممات

أماتك الله عابدة ساجدة ياشهودة

 المشكلة أن المضمون  واقع حقيقي إلا أنك خبصتي الطبخة وصار الموضوع خايس لايص لا يُقبل ممن لديه علم بتعاليم الدين وعلم بقيمة العادات والتقاليد التي تعد أساس التباين بين المجتمعات ...

 

نكمل والأمر لله من قبل ومن بعد

الولد ياأختي الفاضلة هو الغاية من الزواج لأن به حفظ البشرية فكيف يصبح وسيلة للإغراء !!

ثم ماهو معنى النضج لديك !! وماتعنين به هنا نضج فكري أو جسدي !!

 

ونحن نعلم أن كلا القسمين تختلف مسبباته ومدته .. فأما النضج الفكري فيعتمد على مدى فهم الفرد لمعنى الزواج أولا وفق كتاب الله وسنة نبيه ...وهذا ماأنت بحاجة إليه قبل أن تنشري مقالاتك المنحصرة في الجوهر الغائب والفكر المراهق .....وأما النضج الجسدي  فما تعلمناه هو أن النضج يعتمد على البلوغ الذي يهيئ للإنجاب  والذي هو الغاية من الزواج ..

 

ونحمد الله انك لست معلمة أجيالنا لأن ما تعلمناه ومانعلمه ابناءنا هو أن الزواج سكنى ومودة ورحمة و أن الولد زينة الحياة الدنيا , وأن نزهة الجسد حق علينا نراعي فيها  العقل والدين ... فلا ضرر ولا ضرار

 

أما الأسئلة التي وجهتها للقراء فأنت بحاجة أن تعودي إلى الشطر الأول منها وتربطي بينها وبين دينك ومجتمعك ثم بعد ذلك ستجدي الجواب جليًا لا يحتاج إلى فلسفات وخرابيط مراهقين ومراهقات

 

أما سؤالك عن الجوهر وكيفية معرفته فلعلك لم تقرئي حديث الرسول صلى الله عليه وسلم " فاظفر بذات الدين تربت يداك "

أوتعلمين كيف تعرف ذات الدين !! من سيرتها العطرة ومنبتها الحسن فقد قال خير عليه الصلاة والسلام : " إياكم وخضراء الدمن "

اتعلمين من هي خضراء الدمن !! هي المرأة الحسنة في منبت السوء .. إذا إن لم يكن للأم والأخت والأب دور فكيف نعرف سلوكها وسيرتها !!

من علاقة قبل الزواج قد تصيب وقد تخطئ ؟

العجيب أن الرسول صلى الله عليه وسلم عدد كل المقومات التي ترغب الرجل في المرأة ولم يذكر الحب والغرام لماذا !!

والغريب أن من عادات العرب قديمًا :  حين يعلم الأب بحب الرجل لابنته لايقبله زوجًا لها لماذا !! تعسف ؟

لأن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يعلم أن المحرب الأساسي للحب هو  الشوق والرغبة فيمن هو غائب فإن حضر بالزواج بلغ الغاية وانطفأت النار التي تسمى حبًا ولأن العرب تعلم أن الحب ليس عامود الزواج الناجح بل عامودها المودة والاحترام المتبادل ومن ثم يكون الحب فرعًا منها .... ولك في قصص العشاق دلائل أيتها الحالمة .

ولأن الرسول صلى الله عليه وسلم يعلم أن فهم الجوهر لا يكون بالحب لأن المحب يغض الطرف عن عيوب محبوبه فكيف يكون فهمًا لها .. بل إن بعض المحبين يقعوا تحت وطأة العذاب وإن سألته عن السبب قال أحبها  وأحبه .. فهل هذا برأيك نجاح !!!

أعلمي أيتها المثقفة : أنه مالم يكن هناك قواعد ثابتة لن يتم البناء .. والقاعدة الثابتة لدينا هي مخافة الله في السر والعلن إلا أننا لا نفهم ولا نهتم بذلك بسبب  أهواءنا التي غلبت على عقولنا فمرضت النفوس ,  وكما قيل علل الأفهام أشدُّ من علل الأجسـام

 

أخيرًا أيتها المراهقة  إن نجاح الزواج لا يعتمد على وجود الحب بل على  تحقيق مبدأ  المودة والرحمة وإن كان الحب أولا كما تفترضين  لاستبدلت كلمة المودة بالحب في قوله تعالى :

"وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ"

اتفهمين معنى السكنى والمودة والرحمة !! ابحثي عن التفسير وستفهمين أسباب الطلاق

ولعل مشاهدة الأفلام أبيض واسود أو قراءة قصص الحب أثرت في فكرك  فعللتي الأسباب بما لا يتفق لا مع دين ولا مع عرف  ...

صحيح أن الطلاق أصبح ظاهر لكنها لا تعد بتلك النسبة التي أشرتِ إليها .. وصحيح أن المجتمع بحاجة إلى تثيقف ديني بمعنى الزواج ولكن التثقيف الديني لايحلل ماحرمه الله ولا يطمس عاداتنا وتقاليدنا التي ما إن تحررنا منها أصبحنا شعب الإمعة والتبعية بكل مافيه ..

أما يكفينا دعوات باطلة !!

 

ملاحظة أخيرة ونصيحة عابرة :

المدخل وفصول الحقائق والإغراء وما تلاه من تقسيم لا يكون في كتابة كلمات لا تتعدى الأسطر بل في قرطاس كامل يبدأ مدخله بحمد الله ويختم بشكره سبحانه وتعالى ويتخلله فصول بحث ... أما استخدامك لهذا التقسيم الفاشل فما هو إلا دليل لتأثرك بالغرب المتفكك والذي ينادي بفلسفة التفكيك الفاشلة والتي لا يقبلها الأدب العربي الذي يعتبر المقال وحدة متكاملة ليس في الفكرة بل حتى في الصياغة ..

حاولي أن تقرأي مقالات الصحاف على سبيل المثال لتستفيدي وتفيدي غيرك ....

والسلام خير ختام ..

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

أم خالد ( أحلى الاسامي )

 

 


 ===============

الصحاف

موب عادتي انشر ردود على ايميلات

بس عشاني احس انك تعبتي بالموضوع 

:)

والي عنده رد على الموضوع يروح للمدونه
يكتب رده هناك
موفقين

0 التعليقات: