اعلن معنا

ردا ع الاخت نجلاء في موضوع الثقافه الجنسيه



---------- Forwarded message ----------
From:
أبــــــــــغــــــــى ضـــــــــــــمـــــــــــيـــــــــر <f_c_barcelona8@hotmail.com>
Date: 2010/5/1
Subject: ردا ع الاخت نجلاء في موضوع الثقافه الجنسيه
To: als7af.group@gmail.com





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

هذه اول مشاركه لي بالقروب وان شاء الله تكون في حسن الظن


اختي نجلاء العيون موضوعك يستحق الطرح وهذا من وجهة نظري وكلامك فيه من الصحه الكثير

لكن 

لانغفل عن مسألة ان بعض الأباء والامهات تربو تربية اجدادنا (عصر حجري + فكر متحجر) وحاليا
نحن نعيش في عصر متطور يعني بضغطت زر تشوف كل شي 
والطفل في صغره يحتاج الى ان يعرف الصح من الخطأ لأنه في سن الصغر الطفل
يحب التجربه يجرب اي شي فإذا كان الوالدين متربين على ايام اول 
والحياه في تطور وكل شي يصبح سهل والصغير يشوف اشياء مايعرفها 
وش تتوقيعن راح يفعل الطفل الصغير 
هل بيسأل امه او ابوه؟
طبعا لاء لأن اذا سأل يخاف من العقاب واللي هو الضرب في العاده 
هل بيسأل المدرس ؟
طبعا لاء


 
في هذا الموقف وش راح يسوي راح يلجأ الى اصحابه يلجأ الى نفس الشخص اللي شاف منه هالفعل 
اذا لجأ له هل بينصحه ذاك الشخص؟
طبعا لاء الصاحب ساحب فبيجره معاه وطبعا الطفل يفكر ان هذا الفعل صحيح 
وبيكون نهاية هالطفل انه تعلم من الشارع واحتمال يكون منحرف من الدرجه الأولى 
 السؤال اللي يطرح نفسه هل نعلم اطفالنا الخطأ من الصح بالمدارس من الصغر وتجنب مثل هؤلاء ام نجعلهم يتعلمون من الشارع ؟



كلامي السابق تمهيد لمسألة المراهق لأن في حاجه مشتركه بين المراهق وبين الطفل الصغير وهو حب التجربه 
لأن المراهق لديه طاقه عاليه وخاصه في بداية المراهقه فيحب يفرغها في اي شي 
فبالتالي هذا المراهق كان يوم من الايام طفل 
يام كان طفل هل تأسس صح من ناحية التعليم لأن شعار الوزارة 
وزارة التربيه والتعليم 
فالتربيه قبل التعليم فهل كانت تربيته بالمدرسه صحيحه

 
لو كان بالمناهج تعليم بأن (اعذروني ع الكلام الآتي) الزنا واللواط والاختلاط..إلخ حرام وانه فعل مشين 
وان الإسلام حذر بعذاب شديد لمن يفعله وانه فعل غير مقبول 
يعني لو هذا المراهق تم ترسيخ هذه الفكره في عقله من الصغر هل تتوقعين راح يتجراء ويفعل مثل هذه الأشياء؟


اتمنى اني ما اطلت عليكم واني قدرت اوصل الفكره اللي ببالي وسامحوني اذا كان هناك كلام غير لائق 

النقاش لايفقد للود قضيه 

مشكورين على وقتكم الثمين


0 التعليقات: