اعلن معنا

نحن من بلد يحرم فيها الحب

From: JOU 2 <jewel_ali@hotmail.com>



بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

السلام عليكم

 

 

 

موضوعي اليوم  له اجنحه
انه طير ينساب مع هواء افكاري تارة هنا وتارة هناك
انه مثل اضغاث الاحلام تاخذ من كل بحر قطره فمابين هذه وتلك خرجت بهذا الموضوع
لكم مني الاحترام وارجو ان تبادلوني بمثله واختلاف الراي لا يفسد للود قضيه
 
نحن من بلد يحرم فيها الحب
ويرحب بها بسوء الظن والشك ويتعبران من علامات الذكاء ومن دهاء الذئاب
اتكلم معكم عن شعب فقير للحب ولتعبير عنه في اي محفل
فالام لا تعبر لابنائها عن حبها بقدومها لهم للمدرسه لجلبهم او حتى ايصالهم
الام ايضا لا تستطيع تتبع مستوى وعلاقات اطفالها الذكور بالمدرسه مهما بلغت من الثقافه والحرص
وذلك لسبب واحد كلنا نعرفه وان تجرات الام او ان اظطرت ان صح التعبير لاجراء مكالمه
مع احد اساتذه ابنها فهي هنا تقع في نظام (( تحبني)) وتبدا الحكايه مع كبت عاطفي يعيشه هذا المدرس
 ومعاناه شديده تعانيها الام وتنتهي غالبا بنقل الابن لمدرسه اخرى  وبتغيير رقم هاتفها الجوال

 

 

الاب ايضا لا يستطيع ان يتدخل في خصوصيات ابنته لانه لا يختلط بقريناتها ولا يستطيع الحديث معهم
او حتى روئيتهم ولا يستطيع ولو حتى بالتفكير ان يتحدث مع احدى معلماتها لكي لا يقع بالمحضور ويدخل بدائره الشك
ولا يستطيع الاب ان يفهم نوعية صديقات ابنته ولو من بعيد فهن مخبئات تحت اغطيه البلاك بيري والجوال والهاتف الثابت سابقا
 مما يساعد على بناء علاقات غير سويه سواء كانت علاقات انثويه انثويه او علاقات انثويه ذكوريه  

 

 

لكم ان تتخيلو لو كان احدا من هولاء الاطفال او المراهقين او حتى البالغين
ينعدم عنده احد هذين الشخصين في حياته
فتخيلو فتاً بدون اب الى اين سيصل الا من رحم ربي
او فتاة دون ام الى اين ستصل الا من رحم ربي
على قولة جدتي ((يالله صلاح العطا))

 

 

المهم نعود لصفات هذا البلد الذي نحبه ونعبر عن حبه بكل محفل
بلدنا يلوذ بسوء الظن بنا عما يجهل
فاي شي جديد او غريب يعتبر محرم او يعتبر ذا شبهه حتى يثبت العكس
لقد لفت انتباهي قبل عدة ايام
اننا نتحدث ونحن اناس كبار عاقلون فاهمون ومسؤولون عن ارواح الكثير من البشر
المهم كنا نتحدث عن اجمل اعلانات التلفزيون
فقالت احداهن انها تحب اعلان الطفل الصغير الذي يحتفل بحفل المدرسه وفجاه يقطع الانشوده المخصصه للاطفال ويصرخ
امي هذه امي
وانها متعلقه بهذا الاعلان كثيرا لدرجه ان اطفالها الصغار ينادونها لرؤية الاعلان حتى وان كانت بعيده عن الشاشه

 

المهم فقلت انا احب ايضا اعلان لاحدى شركات الاتصالات وهي تتكلم عن قصه قديمه كنا نتابعها ونحن صغار
وهي قصه الغول الذي يسكن غصن البازلاء الطويل
وعندها
لن تصدقو ما حدث من احدى الاخوات
لقد صرخت باشد ماأوتيت من قوة
ان لالالالالا ماذا غول ؟؟؟
وفوق الشجره ؟؟
والشجره بعيده بالسماء ؟؟
وهو غول كبير الحجم ؟؟
لالالالا استغفر الله استغفر الله استغفر الله
فقلت لها بالمعنى العامي (( وش فيك ؟؟ ))
فكان ردها حراااااااااااااام يا اختي حررررررررااااااااااام
قلت وما هو الحرام
قالت انهم يعنون الله
يعنون الله بالشخص الساكن فوق البازلاء وانه كبير وكذا وكذا ويريدون ان يدخلو في عقول اطفالنا هذه التفاهات استغفر الله استغفرالله
وبدات بالصراخ من جديد
فقلت لها اهدئي الا ترين انني مسلمه ؟؟
قالت نعم
قلت وباقي الاخوات ؟؟
قالت نعم انشأالله
قلت لها انا وهن قد رأينا وسمعنا هذه القصه الف مره في صغرنا ولم يخطر ببالنا بيوم انه الله او شي من هذا القبيل
فلما تكبير الامور وكانني لم اقل لها شي
بل قالت لذلك تسمحون لاطفالكم برؤيه هذه الاشياء لانكم معتادون عليها

 

 

كانها تتكلم عن اشياء خارج المألوف فسكتنا عنها ولم تسكت عنا

يا الهي أإلى هذا الحد اصبحنا نشك بكل شي
حتى بالاساطير والقصص والاحاجي التي تقص للاطفال
اننا شعب مرهق يرهقنا التشكيك
ترهقنا المراقبه
ترهقنا الظنون
ترهقنا المثاليه
ويرهقنا النوم ايضا


فقد سمعت مره ان شيخ اتصل عليه شخص وقال له عن حكم من قام من النوم في نهار رمضان وقد احتلم
فقال له الشيخ جزاه الله خيرا  ان (اغتسل وصم واقضي )
فلما اقضي وقد احتلمت ولم يكن لي ذنب ؟
اليس الذي يسهو ويشرب لا يقضي ؟
اليس من سها واكل لا يقضي ؟
السهو اكبر ام النوم  اكبر ؟؟ سبحان الله

 

 

يوجد لدينا خوف عنيف خوف خطر يجعل من ايامنا سوداء وافكارنا سوداء
وكل ما نراه موشحا بالسواد

ندعي اننا الاقرب الى الله
وندعي المثاليه بكل العلاقات
حسنا دعوني احدثكم

ايوجد بلد في هذا العالم لا يوجد به فتاه وشاب يحبون العلاقات ؟
ام اننا خلقنا بدون مشاعر؟
في كل بلد وفي كل عصر وفي كل اوان يوجد مراهقين وشباب وشياب
وتوجد العلاقات ان رضينا ام ابينا
حسنا ساطرح سوالا دائما ما يلح علي

اننا هنا نشجب ونستنكر ونعرض على فتاه وشاب ان يتقابلان في وضح النهار وامام الملا في مكان عام
ولا ندري او نتجاهل ان كل الشباب والفتيات من هذه النوعيه لن يظطرو للمقابله في اماكن عامه بل
(عيدهم وسعيدهم )المقابله وراء الابواب الموصده
انا لا اايد الفعل نفسه ولكن هو حاصل حاصل كما يقولون بما ان هناك  فتيات وبما ان هناك اولاد فهذا الشيء حدوثه محتم 
فيا أخي يحصل امامي بمكان عام حيث ليس للموضوع تبعات اخرى

ولا يحصل باستراحه او بفناء منزل وهم على خلوه حقيقيه وليست خلوه متخيله
وتاتي بعدها المصائب التي لا حل لها الا دور الرعايه والاصلاحيات ودار رعاية اللقطاء والايتام او حتى بالقبور

 

 

 

 

 

اننا البلد الوحيد الذي لا يستحي ولد من ان يطلب من صديقته او زميلته او حبيبته ان يراها في استراحه !!
مع اننا الاكثر تمسك بالدين وفي البلدان الاخرى تخرج معه يوميا الى كل مكان
(وان كان على ابوة) كما يقولون بالعاميه  فليلمح لمواعدتها بمكان خاص لن تترد في ان ( تئطعه وتعبيه في اكياس )

 

ومضات
حسنا دعوني اسهب فانا كانما حطني السيل من علي
يمعنون الشباب من الدخول للاسواق لتبضع لكنهم لا يمنعونهم من التفحيط امام بوابات المدارس لمن هم اصغر منهم سنا وتبدأ سلسه التغرير او التشهير
يمعنون البنات من قياده السياره ومع هذا لا يمنعون خلوة المراه مع السائق الاجنبي ( يسمع ويرى ويشم ) يسمع احاديثها مع غيرها
واحاديثها التلفونيه ويرى مالم يره منها احد ويشم رائحتها سواء اتعطرت حديثا ام قديما

 

يمعنونا من الحديث بامور تخصهم او التفكير بانتقادهم ولا يمنعون انفسهم من تفتيش هواتفنا النقاله ليرو بماذا نفكر وماذا نقول

 

يمنعونا من اصحاح الصحيح وشجب الخطا ان بدر منهم
ولا يمنعون انفسهم من ان يقعو باخطاء مميته لبعض البشر

 

 

يقبضون باليوم على 100 مراهق قاص شعره  ( قصة الاسد)
 ولا يقضبون على عربجي (واحد) يسعى وراء حديثي السن والمردان في كل مكان  

 

يقبضون على 100 مراهق يحاول الدخول للسوق عنوه لشراء حذاء بوما و قميص سوبر مان
ولا يقبضون على بائع خمر  (واحد )يستجيب لاي نداء تلفوني

 

يقبضون على 100 بنت لم تحتجب بشكل لائق في نظرهم
ولا يقبضون على بياع حبوب (واحد) يصولون ويجولون في بلدنا الحبيبه

 

 

اين دورهم في هذا
اين دورهم في دعاره حي بأكمله ؟؟؟

 عندما احترقت البطحا ظهرت الفضائح
اين هم منها هم جيدون وجيدون فقط على ذوي الاخلاق الحميده من السعوديين والبنقاليه يسرحون ويمرحون ويرقصون
 ويزورون ويشذون وينشئون المراقص ودور الدعاره ويكافحونهم رجال الامن فقط اما هم متفرغون لنا
لقد تمزق صدري وانفجرت عروقي وانا اصرخ واقول
نحن شعب مساااااااااااااااااااااااالم شعب نظيف شعب لا يتمتع بسوء (الاحداث) بل يطبق سوء النيه
ارحمونا واحترمو ادميتنا

اقول هذا الكلام واجري واجركم على الله
فان اخطأت فمن عند نفسي وان اصبت فمن عند الله 

 

تقبلو تحياتي وفائق احترامي

 

 

اختكم

JOU 


4 التعليقات:

غير معرف يقول...

كلامك راائع اختي يعطيك الف عافية
والله قلتي الحق

mazen يقول...

كلام ... لا غبار عليه .. للأسف واقع نعيشه ونذوق مرارته ..

شكرا ..

واصلي كتاباتك .. ولا يجف قلمك .. ابداا

7abeeb Alkel يقول...

عين العفل ياأختي كلامك مامنه خلاف

بس الله يعين من عضو في القروب أول مايقرى الإيميل بقول على طول علمانيه زي ماوجهلي هالكلام بعد ماطرحت موضوع من قبل شبيه لهذا الموضوع.......

تحياتي

غير معرف يقول...

ايوجد بلد في هذا العالم لا يوجد به فتاه وشاب يحبون العلاقات ؟

تمنيت انك تتكلمين عن تسهيل الزواج لشباب والبنات او التوعية بصقل المشاعر بمكانها الصحيح افضل من انك تأيدين صقلها بمقابلة بمكان عام وهي بالاساس لانختلف انه علاقة محرمة حتى لو كانت بمكان عام