اعلن معنا

طبرجل 84 كم

From: ــ ـ ـمنكـــيThe Punisherالفلــــــــــــــ <the_punisher_tr@hotmail.com>









بعض الشباب يحب الحب ويكوّن علاقة بريئة وبعضهم زير نساء لا يهتم لمشاعر الآخرين
وقد كنتُ من أولئك الذين يحبون الحب ولم أخن أحداً قطّ في حياتي
وإن أردتُ الخيانة فإني أفتعل سبباً منطقياً لأن أهجر الحبيبة وأجعلها تكرهني أيما مكروهي
الخيانة وقعها مريرٌ على الفؤاد أيما مفؤدي حيث أن قلبك يتألم أيما مألومي
وقد ذقتُ مرارة الخيانة واعرف طعمها وسأحدثكم عنها التي جعلتني أهرب من الحب
تعرّفتُ على فتاة بعد أن أعطيتُها رقمي ونشأت بيننا علاقة قوية أواصرها متينة جداً
لاسيما وأنها فتاةٌ ثقيلة وذات مبدأ وقد تربّت تربية صحيحة جداً
كنتُ أهاتفها وأنا في السيارة مع صديقي حيث أنه كان معي وأنا أرقمها
وكثيراً ما جعلتها تكلمه لتسلم عليه ويتبادلان الأحاديث والابتسامات وكنتُ أسمع ما يقولون
لم أشكّ لحضةً أنها تحبني وأنا أحبها بحقّ ثم ما لبثتْ أن تغيّرتْ عليّ أيما تغيراتي
لقد كنتُ صائعاً في ذلك الوقت وأغيب بالأيام والأسابيع ولم أكُ أكلمها مما جعلها تنفر مني
بل إنها تعلّقتْ بصديقي ؟! لقد كان وسيماً ابن الكلب بل إنه وسيم وثري بعد ههههههههههه
أحسستُ بفقدها حقاً واتصلتُ بها إذا هي تقول : مين معاي ؟! أحسستُ أنها لا تريدني
إنها غلطتي أنا ، أنا معقد نفسياً وكثير الابتلاء ولا أحرص على الحياة الدنيا
وأظن أن من أحبه سيعرف بأني أحبه من غير أن أفعل شيء أو أبرهن على ذلك
مرّت الأيام وصادفني هذا الصديق الذي حظي بها وأركبني في سيارته لنتمشى
وبينما نحن نسير إذا بهاتفه يرنّ فأجابها وجعلا يتبادلان الأحاديث والضحكات
ويخططان لسفرة قريبة ولم أدري إلى أين وجهتهما
حتى هو لم يخبرني إلى أين سيسافر وبقيتُ أتهضّم حزيناً وخشيتُ أن أبكي
كان يسوق السيارة ويكلمها وأنا أنظر إلى المحلات على يميني
وأشيح بوجهي حتى لا يرى دُميعاتي بل إني فتحتُ الدريشة حتى يجففها الهواء
إنها جميلة حقاً والحمد لله أنها تعرّفت على شاب جيد لم يكُ ينوي بها سوءً
ثم جاءني صديق آخر وأخبرني أن صديقنا الثري سيذهب مع حبيبته إلى دبي
جُنّ جنوني وأقسمتُ بالله لأن أذهب إلى هناك وأقتلهما فأخذتُ فأساً وركبتُ سيارتي
قاصداً طريق الامارات العربية المتحدة وبينما أنا على الطريق إذا بلوحة مكتوبٌ عليها
طبرجل 84 كم
إنها مرارة الخيانة التي جعلتني أذهب شمالاً بدلاً من أن أتّجه إلى جنوب شرق حيث دبي
ومن بعدها حلفتُ بالله ألا أجرح أحد أو أخون ثم عدتُ إلى الرياض وبدأتُ يوماً جميلاً








1 التعليقات:

غير معرف يقول...

مبدع
ههههههههههه