اعلن معنا

عاشق الصمت!!!

From: sultan VIP <n65p@hotmail.com>





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حوار إحتار به كل لبيب كيف أصبحنا ثقافات وأراء تصادميه ونحن أمه واحده الإختلاف مسلم به ولكن لايعني ذلك تهميش الغير أو التصادم معه..
 من أين بدأنا وكيف صرنا وإلى أين مصيرنا من هذه النقاط أبدى بنظريتي لهذه الحقيقه المره..
كيف إستطاع هؤلاء الغربيون والشرقيون أن يستفيدو من أخلاقنا الإسلاميه من كل بساتين الجمال قطفو ورده ونحن وللآسف ليس جميعنا بل الغالبيه حطمنا قيمنا النبيله..
نرى أن الحضارة بالأشكال والالوان والإنسلاخ من تاريخنا المشرق ونسينا بل تناسينا معانيها الساميه..
إنجرفنا خلف التيارات الوضعيه لماذا كل هذا الإجحاف لعقولنالماذا لانأخذ منها مايفيدنا بل أخذنا الإنحطاط فقط الإنحطاط  وتركنا غيرنا يفكر ونحن نتبعه بإنصياعيه تامه دون أي إعتراض..
هيمنت قاعدة معي أو ضدي على كافة أطياف هذا المجتمع..
لقد إستطردت بما فيه الكفايه يجب علينا التحرر من أفكار العبوديه بكل مجال أين حقوقنا وأين حسن الظن بالآخرين
 لقد فصلنا بإدق التفاصيل المشينه للأنثى وأهملنا جوانب مشرقه كثيره مع العلم إنها أساس من أسس الحياة نصف من منظومه البشريه إذا لاغلبه لبعض دون بعض
 بل نحن نهران في مصب واحد لاغناة لاحد عن الثاني هل تعلمون أن الله سبحانه وتعالى ذكر كلمة الرجل في القرآن ٢٤مره وكذلك المرأه ٢٤مره ماذا يعني لكم ذلك؟
إذا يجب علينا نزع هذه الافكار السوداويه عن بعضنا البعض ونحترم أراء الآخرين ولو لم تعجبنا لكي نتقدم إلى الأمام..
لقد كرمنا الله بالعقل ياأولي الالباب لنميز الخبيث من الطيب..
قيدتنا عادات وتقاليد بل إن الأمر من هذا وذاك إذا تعارض الدين مع التقاليد والعادات رجحت كفة العادات والتقاليد 
سبحان الله ألى هذا الحد وصل بنا الخضوع انا لا أتكلم عن الأشياء المفيدة في القبيله أو المنطقه ووو إلخ إنما التخلف.. 
أصبحت لدى الغالبيه شخصيتان بل وجهان وجه ديني ووجه دنيوي أوجه هذا السؤال لكل واحد..
في خارج بلادنا نحترم الأنظمه والقوانين بل نحسب لها ألف حساب ونميل إلى التحرر وتعجبنا إختلاف ثقافاتهم ونبجل المرأه الكفاحيه ونقول لأنفسنا هذا شعب عظيم 
تكاتفو فنهضو ولم نتطرق إلى الشرف والعفه والإختلاط لإننا بقراره ذاتنا نعلم إن من أراد الفساد سيصل إلى هدفه بأسهل الطرق
 بل نحترم أصحاب الديانات الآخرى لأننا نحترم معنى الإنسانيه بغض النظر عن دينه وعندما نعود يأتي هذا التشنج البغيض والعصبيات العمياء بدأت الشكوك تسري بمن حولنا..
تيار يقدس العمل فل نؤيده على ذلك ونترك خزعبلاته تيار يقدس العلم والأمانه كلام جميل نحثه على هذا المبدئ 
ونتجنب اللامفيد هكذا نصنع عقول نيره تعرف مالها وماعليها وترتقي بعلمها وعملها كل هذه التيارات لها سلبياتها وإيجابياتها فلنكون مثل غيرنا نعطي لعقلياتنا حرية الإختيار والحوار بالنافع منهافقط..
نحن شعب عاطفي جدآآ قد ننجرف لمجرد العاطفه خلف الكلام ونطبق أحيانآ كثيره ولانتسأل عن المغزى والفحوى..
لايستطيع كائن من كان أن يجارينا بالكلام عن المبادئ والأخلاق الساميه من أمانه وصدق وإيثار ووسطيه وإعطى كل ذي حق حقه وإحترام العقليات والحقيقه المره 
نقول هذا الكلام لنثبت أننا نعرف ولكن قل أن نلتزم أو نفعل انا وأنت وأنتي يجب علينا إزاحه هذا الستار الواهن المظلم ونعرف حقوقنا وحقوق غيرنا ونعي جيدآآ أن الحياة لاتتوقف عند أحد 
إما أن نلحق بالركب أو نمتطي صهوة الخذلان ونبقى كما كنى بالأمس..
قبل طرح الفكرة لابد أن نكون جاهزين للتغيير للأفضل وإلا سوف تلقى حتفها كمصير سابقتها..أسئلة تطرح نفسها وكل إنسان يعرف رأيه..
س/يامن تطالب بسواقة المرأه هل تعتقد أن المجتمع جاهز لهذه الخطوة بعد عقود من الإنغلاق أم ستتركها تجابه مصيرها وتقول لكل من تضرر من هذا الرأي 
من إختطاف ومضايقات ودمار أسري حقك وماجاك هذه ضريبة التطوروالحضاره؟
س/يامن طالبت بالجهاد النفسي ألم تكتفي بدولتين إسلاميتين ذهبت مقابل طيش صبياني وأنت وغيرك تنظر أين أنت من الحروب الإقتصادية 
وسباق التسلح والتطور العلمي جل همكم تكفير وتفجير هل نحن ند لند؟
س/يامن تمثلون الدين لماذا أصبحنا تيارات وكل واحد يقول انا الحق وغيري مبتدع نحن كمسلمين من نصدق مع العلم إن الأغلبيه إستغلو الدين لأهدافهم الدنيئه 
وبدأت فتاوي غريبه ومضحكه ونفرو الناس من طريق الحق نصدق من؟
س/يامن تريدون تغيير جذري بالأنظمه هل تعتقدون أنكم ثقفتو الناس بما فيه الكفاية ليقبلو هذا التغيير من غير فوضويه 
وقبل هذا هل زرعتو لدى الناس الضمير الحي والرقيب الذاتي أم بدافع الجشع كيف تريدون هذا وأنتم أول الطماعين لأهداف شخصيه؟
والسلام ختام..

0 التعليقات: