اعلن معنا

أمي تمنعني من دخول الإنترنت

From: مُستقيل . <maneb_1@hotmail.com>



 

 

http://www.youtube.com/watch?v=Hxros4H38kw

 

 

أهلًا وسهلًا ومرحبًا بالجميع

 

منذ أن سكنت بجوارنا ام سعود وامي تغيرت كثيراً 

 ومنذ أن علمت ام سعود أنني لا أريد ابنتها

وهي تتربص بي وتشحن امي ضدي كل يوم
كثيراً مالمحت لي ام سعود عن ابنتها

دائما ما تمدحها أمامي

 بأنها فتاة مؤدبة تقوم بأعمال المنزل

وأنهم يعتمدون عليها بكل شيء
وتختم حديثها دائماً 

 (لولاها كان حنا ضايعين  الله يخليها لنا )

وانا أعلم أنها تكذب تريديني أن أتزوجها
وتطلب من امي ذلك لكنني أرفض

 لا اريد أن ارتبط بابنتها والتي اعلم أنها كسولة جداً

وأخبرت امي أن لاتتكلم معي بهذا الأمر مطلقاً 

ومنذ ذلك اليوم وام سعود

تحاول التفريق بيني وبين امي

تشحن امي كل يوم 

 انتبهي من ابنك لايدخل الانترنت 

 راقبيه مع من يتكلم

حتى أنه في يوم من الأيام امي

( حرّجت بالثلاث )

أن لا ادخل الانترنت

وجلست فترة تقارب الأسبوع لم ادخل
كنت لا أريد أن اعصي امي

 وبنفس الوقت لا أريد السماء أن تسقط على راسي

 فقد سمعت أن السماء تسقط

على رأس من لايسمع كلام امه
 وانا لا أريدها أن تسقط على راسي

 لأنها ستسقط أيضاً على راس امي وابي وصديقي وإخوتي 

وبعد محاولات عديدة أقنعت امي

 أن تسمح لي بالعودة للانترنت

 سمحت لي بشرط

أن انتبه لنفسي

 تناست امي هذا الأمر
بدأت أتصفح الانترنت بجوارها كل مغرب

وبجانبنا دفاية القاز القديمة

حتى أتى هذا اليوم المشؤم 

عصر ذلك اليوم طرقت ام سعود الباب

وفتحت لها ورأيت في عينيها الحقد واللؤم

كانت ترتدي ثوبها الأخضر

هذا الثوب ثوب حقد

لا تلبسه إلا بنية سيئه

رحبت بها ودخلت

 وانا خرجت من المنزل

 ولما عدت المغرب وأردت تصفح الانترنت كعادتي

رفضت امي ذلك علمت أن في الأمر شيء 

بدأت امي تقص علي قصص سمعتها من ام سعود

عن شباب وقعوا فرائس سهلة للفتيات في الانترنت
وأن هناك من خُطف وامه لم تجده مُنذ سنتين

و هناك من اصيب ببعض الأمراض 

وهناك من فقد عمله ووظيفته  ههههه وووو الخ 

حقيقة أنني وجدت صعوبة بإقناع امي هذه المره

 أن هذا الأمر غير صحيح وإن وجد فأنه لا يذكر

وأن الانترنت مليء بالمواقع المفيده
و يجعلني لا اخرج من البيت

ومن الممكن أن أتعرض للمشاكل خارج البيت

والمشكلة أن امي لا تعرف القراءة والكتابة

فوجدت صعوبة بالغة في إقناعها 

كادت امي اليوم أن تطلق تحريجاتها الثلاث

 وتمنعني من دخول الانترنت

 بسبب وشاية ام سعود اللعينة  

أحاول دائما أن احذر امي من ام سعود ومن مجالستها

فهي تستغل طيبة امي وجهلها ببعض الأمور لكن لم انجح
تعتقد امي أن ام سعود اعلم منها بكل شيء

تريد مصلحتنا وهي مجرد ثرثارة

 تتكلم بأي شيء وتنشر الشائعات في أرجاء الحارة 
لولا معزة امي عندي وخوفي من الإعدام يوم الجمعه

 وتجمهر العمالة البنقالية حولي اسمع ضحكاتهم

يضحكون على راسي حين يسقط

لقتلتها قبل أن تشرق شمس هذه الليله 

لن اقتلها بمسدس او سكين  بل بمفتاح صلصه

مفتاح الصلصه الذي نثقب به علب وادي فاطمه كل صباح

سأضعه على حلقها وادور البكره مرات ومرات

حتى تموت قبل موتها الحقيقي خمسة الاف مره

 ثم أعلق جثتها على شجرة الكينه أمام بيتنا 
هناك من يستغل طيبة الأمهات

ويحاكي عواطفهن حتى يتفطر قلب الأم

فتمنع أبنائها من أشياء وأشياء قد تكون مفيدة لهم 

كنت اعتقد أنني كبرت بعين امي

وإنني رجل لكن لازالت تنظر إلي كالطفل

وتخاف علي من كل شيء

أحياناً أكونُ سعيداً بهذه الأمر

وأحياناً اعتقد أنني وقعت في ورطة 

مشكلة حين تمنعك امك

من أمر ليس سيئاً ولا تريد عصيانها

وبنفس الوقت لاتستطيع إقناعها

 

والله أعلم

 

مُستقيل


2 التعليقات:

Callme يقول...

اضحكـ الله سنكـ

خخخخخ
اجل بعلبة الصلصه

وتعلقها على شجرة الكينه

الله يسعدكـ يارب
<<ترا مايمنع لو تاخذها وهي رفله
مع الأيام تتحسن <<بينكبهـ

رغد الخالد يقول...

كَم أنتَ محبوٌب يَ عزيزيَ
أرأيت ؟ كلهم يريدونك :$
أقترب إليّ بإذنك , و أستمعْ
هل تعرف الشيخ الذي تستمع له آمك ؟ جيد إذاً عندما تتصفح الإنترنت أسمعهآ بعضاً من تلاواتهِ و أبدآ بسمع المحاضرات معها و أستمتع بها , أطال الله بَ عمرهآ
" الرجل يبقى طفلاً فَ إذا ماتت أمه شآآب "
قبلْ رأسهآ عنني , وأخبرهاَ آنّ رغدِ تبشرهآ بَ تربيةة أبنها ,


رغد الخالد