اعلن معنا

بدون تعليق 2

From: مُستقيل . <maneb_1@hotmail.com>




 

 http://www.youtube.com/watch?v=q30c_sGF-jc

 

 

 

(1)
وبدأ اللقاء
ونحن نتسارق النظره
وخلفنا يلهث من الحُساد زُمره
ومرّة بعد مرّة بعد مرّه
ماجاوزت حدود الأدب
وما دنّست طُهره
هكذا كان اللقاء اول مرّه
ولا تسألوني هل أعدت الكرّه
فأنا السيّد وأنا المطيع لأمره
وأنا من صان سرّي وأفشى سرّه
وأنا الغبي من كان إدانته سطره

 

(2)
أمعنّ النظر  ماذا أرى ؟؟
صحراء ترتوي عاطفة في جسدها
عقد يعانق رقبتها ويهددها
سوار يسرق الحسن من يدها
خلخال يلف قدميها ويقيدها
رجل ينظر اليها ويحسدها

 

(3)
طريقي الى قلبها نائم فحينما تغفو على كلماتي
أخجل أن أوقضها لأخبرها بأني أحبها
 مُشكله

 

(4)
حينما تغفو لا أجيد سوى تقبيل كفوفها
وإحتضان حروفها وإستنشاق رحيقها
فهل أنا عاجز ؟؟

 

(5)
المُشكلة أنها حينما تنام
يتوارى شَعرها خلفها وأنفاسها أمامها
فلا يبقى لي مكان أضع فيه إحساسي بكلمة ؟؟
 
(6)
حينما تغفو أكون بقربها
وعندما تستيقظ اكون قد غادرت المكان ؟؟


مُستقيل

 

 



 


0 التعليقات: