اعلن معنا

العمائر المبرقعة

صوت الوطن




بسم الله على امانة الرياض متحفظه في كثير من أعمالها ماعدى تبذير الأموال في تطوير المطور فتجدها تأتي على شارع

 (طريق في حالة التفخيم ... هذا الطريق مكتمل الخدمات من الأناره والسفلته والتشجير ثم بقدرة قادر يقلب رأس على عقب فيزال من أسفله الى أعلاه

 وتعاد سفلتته وخدماته من جديد ويصرف عليه مليارات الريالات وتتعطل فيه الحركة سنوات وسنوات قبل أن يستفاد منه 

هذا مثل ومع ذلك لاتخفى جهود الأمانه في تطوير حدائق الأحياء وخاصة الأحياء التي يوجد من ساكنيها من هو قريب من صناع القرار 

وكذلك جهودها في اقامة الحفلات في الماسبات كالأعياد والمناسبات الوطنيه وكذلك إقامة المسرحيات الهادفه ومهرجان الزهور كل هذه جهود تشكر عليها الأمانه

والآن دعونا نعود الى عنوان هذه الملاحظه وهي العماير المبرقعه والتي تشوه أكثر مما تظفي مظهر جمالي على الشوارع الرئيسيه 

فتجدهم يجبرون صاحب العماره الذي يقيم دورا ثالثا على الشوارع الرئيسيه بأن يكون هذا الدور مخفي من جهة الشارع العام

وعليه أن يبني حائطا مرتفعا بحوالي 5أمتار ويضع فيه بعض النوافذ الصغيره التي تشبه عيون البرقع لأمرأة لاتتقن لبسه

 فتصبح واجهة العماره مشوهه بينما العماره تكشف على عمارة مقابلة لها ويفصل بين الواجهتين أكثر من 42مترا هذا اذا كان عرض الشارع 30مترا مع 12متر إرتداد

 ولاأعتقد ان هناك أي حكمه في هذه الطريقه إلا محافظة على العادات والتقاليد وحتى لايكشف سكان العمارات المتقابله بعضهم البعض

 ولكن الناس لم يعودوا في حاجة الوقوف على النوافذ للتلصص على جيرانهم كما يحصل في الماضي 

مع وجود الثورة المعلوماتية التي إقتحمت كل الخصوصيات فمتى نتجاوز مثل هذه التحفظات التي لم يعد لها فائده





صوت الوطن



1 التعليقات:

Callme يقول...

على الوتر الحساس