اعلن معنا

جراح المقل

From: عزيز بغداد <ymstfi@gmail.com>


 

جراح المقل


أيا ساكنا في ثنايا دمي ........ مقيماُ بجفني لما تزل


وأغمضت عيني  عليك بها  .... أخاف عليك جراح المقل


وأبكي بلا دمعة ترتجى  .... على رسمها حين دمعي نزل


عصفتَ بروحي وقد أرعدت  .... رياح هواها بورد ذبل


قبضتُ على أسمكِ المستفزِ .... وفيه تذوقت  طعم العسل


وأوتار قلبي تنوح أسىً .... وتشكو حبيب عزيزاً رحل


يراعي يخط  أذى حسرة.... تذوب الجبال ويفنى الأمل


فيا هاجري وهوى ٌ جارحي.... أليك غرزت بقلبي النصل


وفجراٌ أبان على وجهه .... ضياء بلطف علينا هطل


نديف الثلوج علينا هوى ... وإطفاء منا أوار الشعل


 

بقلم

عزيز بغداد


 



0 التعليقات: